خلال يوم واحد..معاقل الانتفاضة تضرم النار في 11 مقرًا للتجسس والقمع تابع للنظام الإيراني

أحرق أعضاء معاقل الانتفاضة أنصار منظمة مجاهدي خلق الإيرانية داخل البلاد، يوم 15 مارس 11 مقرًا للتجسس والقمع للنظام الإيراني. وجاءت هذه الحركات الشجاعة في وقت زود فيه النظام جميع مراكز القمع بما في ذلك مقرات البسيج والحوزات العلمية بكاميرات المراقبة ودوريات راجلة وراكبة لملاحقة أعضاء معقل الانتفاضة، غير أن أنصار مجاهدي خلق الأبطال وبمخاطرة أرواحهم يحرقون هذه المقرات القمعية ويصورون من أعمالهم ويرسلون أفلامها. وذلك بهدف كسر أجواء الخنق والكبت والرعب التي فرضها النظام على المجتمع. وتشمل هذه الحركات كل أنحاء إيران بدءا من العاصمة طهران وإلى زاهدان جنوب شرقي إيران وأورميه شمال غربي البلاد ودزفول جنوب غربي إيران وحتى رشت شمالي إيران.

ديزفول

في حركة بطولية، قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 988 في دزفول بإحراق إحدى حوزات الجهل والجريمة لنظام الملالي الآيل للسقوط وذلك يوم 15 مارس. وجاءت هذه الحركة ضد القمع والكبت تضامنًا مع دعوة الهيئة الاجتماعية لمجاهدي خلق داخل البلاد بمناسبة انتفاضة النار وبشعار أنت دكتاتور وأنا آرش (البطل القومي الإيراني).

 

رشت

قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 106 في رشت في حركة جريئة ضد القمع والكبت يوم 15 مارس بإضرام النار في مدخل أحد مراكز القمع التابعة لقوات الحرس المسماة قاعدة مقاومة البسيج وطهروا بذلك هذا الجزء من المدينة من رجس هذا المركز الخاص للقمع والتجسس.

 

أذربيجان الغربية

في تحرك بطولي، قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 202 في أذربيجان الغربية بإضرام النار في مدخل إحدى قواعد القمع التابعة لقوات الحرس المعروفة بقاعدة مقاومة البسيج وذلك بشعار رد النار بالنار والموت لخامنئي والتحية لرجوي. وبذلك طهر أعضاء هذا المعقل يوم 15 مارس مظهرًا آخر من مظاهر نظام الملالي الخاص للقمع وفرض الكبت.

 

أروميه

قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 414 في اروميه بإضرام النار في مدخل أحد مراكز القمع والتجسس لقوات حرس خامنئي المسماة قاعدة مقاومة البسيج وبذلك طهروا جانبًا من المدينة من دنس نظام الملالي.

 

زاهدان

في عملية بطولية، قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 168 في زاهدان بإضرام النار في لافتة دعائية للملالي كانت تحمل صورة بغيضة لخميني وخامنئي وبذلك طهروا جانبًا من مدينة زاهدان من رجس نظام الملالي وتم تنفيذ العمل المضاد للقمع والكبت يوم 15 مارس.

 

العاصمة طهران

قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 642 في طهران بإضرام النار في لوحة دعائية كبيرة تحمل صورة كبيرة للولي الفقيه للنظام المتخلف بشعار الموت لخامنئي والتحية لرجوي وطهروا بذلك هذا الجزء من المدينة من رجس نظام الملالي ونفذ العمل المضاد للكبت يوم 15 مارس.

 

ايضا العاصمة طهران

أضرم أعضاء معقل الانتفاضة رقم 35 في العاصمة طهران النار في لافتة تحمل صورة لخميني الدجال وطهروا بذلك هذا الجانب من المدينة من رجس نظام الملالي وتم تنفيذ العمل المضاد للقمع والكبت يوم 15 مارس.

 

أذربيجان الغربية

أعضاء معقل الانتفاضة رقم 710 في أذربيجان الغربية نجحوا يوم 15 مارس بتنفيذ عمل بطولي ضد القمع والكبت وأضرموا النار في مقر للتجسس لعناصر البسيج في احدى ثانويات للكبار وتم تنفيذ عمل التطهير بشعار الدكتاتور في النار والتحية لرجوي.

 

أذربيجان الغربية

في عملية بطولية قام أعضاء معقل الانتفاضة رقم 712 في أذربيجان الغربية بعمل بطولي ضد القمع والكبت بإضرام النار في مدخل إحدى قواعد التجسس والقمع لعناصر البسيج التابعة لقوات حرس خامنئي وطهروا بذلك المنطقة من هذا الرجس. وتم تنفيذ العمل البطولي بشعار نار الانتفاضة لن تنطفئ والموت لخامنئي والتحية لرجوي بتاريخ 15 مارس.

 

ارومية شمال غربي إيران

تلبية لدعوة الهيئة الاجتماعية لمجاهدي خلق داخل البلاد بمناسبة الاحتفال الوطني لجهارشنبه سوري، أضرم أعضاء معقل الانتفاضة رقم 590 في أروميه النار في لوحة كبيرة تحمل صورة لخامنئي السفاح وتم تنفيذ هذا العمل الجريء لتطهير هذا الجانب من المدينة من رجس الملالي يوم 15 مارس.

 

شيرازوسط إيران

أعضاء معقل الانتفاضة رقم 444 في شيراز أضرموا النار في صور لخميني الدجال وخامنئي السفاح تضامنًا مع دعوة الهيئة الاجتماعية لمجاهدي خلق داخل البلاد لتحويل الاحتفال الوطني ليوم الثلاثاء الأخير (جهارشنبه سوري) إلى انتفاضة النار وتركوا في الموقع منشورا يتضمن: أنت دكتاتور وأنا آرش (البطل القومي الإيراني) وأيها الولي الفقيه حان وقت موتك والتحية لرجوي.