تعرف على حقيقة وجود انقسام داخل صفوف الجيش السودانى عقب مظاهرات مواكب 6 أبريل

0

شهدت السودان اليوم السبت 6 أبريل مظاهرات حاشدة مطالبة بإسقاط نظام البشير وقد انتشرت العديد من الاخبار  عن وجود حالة من الانقسام داخل الجيش ومن ناحية اخرى اقتحم المتظاهرين اليوم القصر الرئاسى فى الخرطوم ومكان اقامة البشير .

وقد نفى مصدر بالجيش السوداني الأخبار المتداولة عن وجود حالة من الانقسام داخل صفوف الجيش اليوم السبت عقب التظاهرات الحاشدة التي شهدتها العاصمة الخرطوم وعدة مدن سودانية .

ونشرت الاعلامية رفيدة ياسين مراسلة قناة العربية على صفحتها على تويتر تغريدة قائلة : ان “مصدر بالجيش السوداني نفى وجود أي انقسام داخل صفوف الجيش وأكد رفضه استخدام العنف ضد المتظاهرين”.

وشهدت السودان تظاهرات السبت هي الأكبر منذ نحو ثلاثة أشهر، وانطلقت من 5 مناطق متفرقة في الخرطوم، ووصلت في توقيت متزامن إلى مقر القيادة العامة للجيش لأول مرة.

وأغلق الجيش الشوارع الرئيسية المؤدية للقيادة العامة، وطلب الجيش من الشرطة عدم إطلاق الغاز المسيل للدموع، ودعا المحتجين إلى المغادرة بدون أي استخدام للعنف.

كما سارع الجيش إلى إسعاف محتجين تعرضوا لاختناق من جراء إطلاق الغاز المسيل للدموع.

وكانت الشرطة السودانية، السبت، قد أطلقت الغاز المسيل للدموع لتفريق محتجين ضد الرئيس السوداني، عمر البشير، بشارع النيل بالعاصمة السودانية.

واعتقلت قوات الشرطة عشرات من المحتجين في وسط العاصمة.

ويشهد السودان تظاهرات شبه يومية على خلفية أزمة اقتصادية خانقة. وبدأت #الاحتجاجات في 19 كانون الأول/ديسمبر 2018 إثر قرار السلطات رفع سعر الخبز 3 أضعاف.

ويقول المسؤولون إنّ 31 شخصًا قتلوا منذ بدء الاحتجاجات في 19 كانون الأول/ديسمبر 2018 في أعمال عنف رافقت التظاهرات، فيما تقول منظّمة هيومن رايتس ووتش إنّ عدد القتلى بلغ 51 على الأقلّ.

ويمكنكم متابعة كافة الاخبار السودانية من خلال اخبار المظاهرات فى السودان يوميا لحظة بلحظة عبر موقع الحصرى توداى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.